قرر مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها في جلسته يوم الأربعاء 24/2/2021 عددا من القرارات المتعلقة ببرامج كلية التربية في الجامعة، وذلك كما يلي:

استمرارية الاعتماد الخاص لبرنامج ماجستير الإدارة التربوية

استمرار الاعتماد الخاص لبرنامج دكتوراه أصول التربية

استمرار الاعتماد الخاص لبرنامج ماجستير الإشراف التربوي

أعلنت اللجنة التوجيهية لبرنامج إعداد وتأهيل المعلمين قبل الخدمة اختيار جامعة اليرموك ضمن ثلاث جامعات أردنية لتنفيذ البرنامج. وقد اجتمعت اللجنة مع كلية التربية بتاريخ 25/1/2021. حيث اطلعت على مرافق الكلية والجامعة، من قاعات ومختبرات واتفاقيات مع المؤسسات المختلفة. كما أجابت اللجنة عن استفسارات أعضاء هيئة التدريس حول طبيعة البرنامج وآلية تنفيذه. 

أكد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور نبيل الهيلات فخره واعتزازه بالإنجاز الذي حققه الأساتذة في كلية التربية طبقا لمؤشر آرسيف، وقال: نفتخر ونعتز بهذا التميز في كلية التربية في جامعة اليرموك، ونبارك للزملاء جهودهم الطيبة، كما أشار إلى أن هناك تميزا خفيا بأن تحصل الكلية على أحد عشر مقعدا في الصدارة.

اجتمعت إدارة كلية التربية مع طلبة الدراسات العليا في الكلية يوم الثلاثاء الموافق 5/1/2021 الساعة الرابعة وخمس وأربعون دقيقة عبر منصة زوم. وتم خلال اللقاء مناقشة العديد من القضايا ذات الأهمية لطلبة الدراسات العليا، كما تم الاستماع لهمومهم ومشكلاتهم، وخاصة ما يتعلق بالتسجيل والخطط والدراسية وامتحانات الشامل والكفاءة، إضافة إلى تأكيد عميد الكلية على ضرورة انتباه طلبة الدكتوراه عند اختيار المجلات لأغراض النشر العلمي أن تكون من ضمن القائمة البيضاء ، حتى لا يتعرض الطلبة لمشكلات ترتبط بعدم اعتماد المجلات.

 كما أكد عميد الكلية على أن مساقات التدريب الميداني في الكلية ستكون داخل الجامعة وعلى شكل تعليم مصغر.

وقد حضر الاجتماع إضافة إلى عميد الكلية كل من عميد البحث العلمي والدراسات العليا أ.د. أيمن حمودة، ونائب عميد كلية التربية أ.د. أحمد الشريفين ورؤساء الأقسام ومساعدا العميد.

حققت طالبة الدكتوراه في كلية التربية فهيمة غنايم، المركز الأول في جائزة “الحركة النسائية في القدس” للعام 2020، التي يمنحها مركز القدس للدراسات في عمان، والتي تقتصر المشاركة فيها على طلبة الجامعالأردنية والفلسطينية، بهدف تحفيزهم على البحث، والوعي في القضية الفلسطينية.

وقالت غنايم أنها فازت بهذه الجائزة عن دراستها البحثية التي حملت عنوان "الحركة النسائية في القدس"، مبينة أن أهمية دراستها تكمن في تناول الدور الذي أدته الحركة النسائية الفلسطينية في النضال الوطني الفلسطيني منذ ما قبل النكبة وحتى اليوم

كما وشكرت الطالبة غنايم عميد الكلية الأستاذ الدكتور نواف الشطناوي لدعمه المباشر في تحفيز ومواكبة الجهود البحثية والابداعية لدى طلبة الدكتوراه في الكلية

كما وشكرت غنايم مركز دراسات القدس في عمان، لما يقوم به من جهود جبارة في ترسيخ الدور العلمي والوطني المنوط بمراكز الدراسات، وإتاحة الفرص للطلبة ليكونوا جزءا لا يتجزأ من تشكيل الوعي الجمعي للشعب العربي بشكل عام.

ويذكر ان الابحاث المشاركة في هذه الجائزة خضعت للتحكيم من قبل لجنة مختصة، كما وسيتم نشرها في كتاب سيصدره مركز القدس للدراسات

092172